| 



مصر: كلية الفنون التطبيقية بجامعة حلوان تحتفل بمرور 175 عامًا على إنشائها

يرجع تاريخ الكلية لعام ١٨٣٩، حين قام بإنشائها رائد الحداثة فى مصر محمد على باشا تحت اسم مدرسة العمليات فى منطقة بولاق

,

تحتفل كلية الفنون التطبيقية يومي ٦ و٧ إبريل بمرور ١٧٥ عاماً على إنشائها، حيث يرجع تاريخ الكلية لعام ١٨٣٩، حين قام بإنشائها رائد الحداثة في مصر محمد على باشا تحت اسم مدرسة العمليات في منطقة بولاق، وبعدها تغير اسمها إلى مدرسة الفنون والصنايع السلطانية.

وفي عام ١٩٤٢ صدر مرسوم وزاري بتغيير الاسم إلى مدرسة الفنون التطبيقية العليا ووضعت لائحة جديدة لها، ثم في عام ١٩٥٠ تغير الاسم إلى الكلية الملكية للفنون التطبيقية، وبعد ثورة ٢٣ يوليو صدر قرار في عام ١٩٥٣ بتغيير الاسم إلى الاسم الحالي كلية الفنون التطبيقية.

وفي العام ١٩٥٦ بدأت الكلية ولأول مرة في تاريخها قبول الطالبات وتخرجت أول دفعة منهن عام ١٩٦١، وفي عام ١٩٦٨ أنشأت الدراسات العليا بالكلية لأول مرة، ولقد تم منح أول درجة ماجيستير في عام ١٩٧١، وأول درجة دكتوراه في عام ١٩٧٧.

وانضمت الكلية إلى جامعة حلوان في عام ١٩٧٥، وتخرج منها منذ ذلك التاريخ ما يقرب من ١٩٠٠٠ خريج وخريجة، ويتضمن الاحتفال العديد من أنشطة طلبة وطالبات الكلية والجوالة ورعاية الشباب والأسر الطلابية معاً داخل الكلية، كما يقدمون الفقرات الطلابية المتنوعة، منها تنظيم معارض لأعمال الطلبة داخل الأقسام الأربعة عشر بالكلية.

وتم دعوة رئيس الجامعة ونائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ونائب رئيس الجامعة لشئون البيئة والدراسات العليا، والسيد محافظ القاهرة والعديد من السادة المستشارين الثقافيين للدول العربية والأجنبية، وأعضاء مجالس إدارات الغرف الصناعية والسيد رئيس اتحاد الصناعات المصرية، بالإضافة إلى العديد من رؤساء وأعضاء مجالس إدارات الشركات من القطاعين العام والخاص. ومن المقرر أن تقوم العديد من الجهات والشركات برعاية الاحتفال وعلى رأسها نقابة مصممي الفنون التطبيقية وهي النقابة الخاصة بخريجي وخريجات كليات الفنون التطبيقية والتي يصل عدد أعضائها إلى حوالي ١٨٠٠٠ عضو.

التعليقات

comments powered by Disqus

مجلة مي برنتر

أحدث التدوينات